من أدعية فك الكرب

اللهم رب السماوات السبع، ورب الأرضين السبع، ورب العرش العظيم، بألا إله إلا أنت، بما مننت على موسى، وبما فضلت محمدا، وبما نجيت إبراهيم، وبما كشفت عن أيوب، وبما فرجت عن يونس، وبما غفرت لداود ذنبه، وباسمك وصنعك الذي أتقنت به كل شيء، إنك خبير بما يعملون، وباسمك المخزون المكنون، نور على نور، يضيء به كل شيء، وتكسر به كل قوة، ويبطل به كل سحر، ويرد به حسد كل حاسد، يمشي به على الماء، كما يمشي به على الأرض اليابسة، وتخشع، وتخضع لعظمته الموج، وتستقيم حتى تعلم به ملائكة الفلك، ليس لشيء عليه سبيل، ويبرأ به كل مجنون ومسحور إذا تكلم به عليه، وباسمك المخزون الذي قام به عرشك وكرسيك وسمواتك وأرضوك، وبه ابتدعت خلقك، بلا إله إلا أنت سبحانك ([1])

([1]) كتاب العدة للكرب والشدة لضياء الدين المقدسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.