الرئيسية / التصوف / التصوف المستنير / القرب عند أهل التصوف

القرب عند أهل التصوف

سُئِلَ سرى السَّقطِي عَن الْقرب فَقَالَ هوالطاعة , وَقَالَ غَيره الْقرب أَن يتدلل عَلَيْهِ ويتذلل لَهُ لقَوْله عز وَجل ” واسجد واقترب ” .

سُئِلَ رُوَيْم عَن الْقرب فَقَالَ إِزَالَة كل معترض .

وقيل : هُوَ أَن نشاهد أَفعاله بك , مَعْنَاهُ أَن ترى صنائعه ومننه عَلَيْك وتغيب فِيهَا عَن رُؤْيَة أفعالك ومجاهداتك وَأُخْرَى أَن لَا تراك فَاعِلا لقَوْله عز وَجل للنَّبِي صلى الله عليه وسلم  ” وَمَا رميت إِذْ رميت وَلَكِن الله رمى ”

وَقَوله ” فَلم تَقْتُلُوهُمْ وَلَكِن الله قَتلهمْ ” ([1]).

([1]) كتاب التعرف لمذهب أهل التصوف , أبو بكر الكلاباذي .

من كتاب ( ريحانة التصوف ويليه أجمل ما قيل فى التصوف )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.