الرئيسية / طريق العارفين / قصص وعبر / طهر ثيابك من الدنس تحظَ بمدد الله فى كل نفس

طهر ثيابك من الدنس تحظَ بمدد الله فى كل نفس

‏‏يقول سيدي أبو الحسن الشاذلي رحمه الله  :

كنت مريضًا فى القيروان فرأيت النبي ﷺ فى المنام ,  فقال لي : طهر ثيابك من الدنس تحظَ بمدد الله فى كل نفس،  فقلت : وما ثيابي يا رسول الله؟

فقال: إن الله عز وجل كساك حُلة المعرفة ثم حلة المحبة ثم حلة الإيمان ثم حلة التوحيد ثم حلة الإسلام .

فمن عرف الله صغر لديه كل شئ , ومن أحب الله هان عليه كل شئ

ومن وحد الله لم يشرك به شيئاً , ومن آمن بالله أمن من كل شئ

ومن أسلم لله قل ما يعصيه , وإن عصاه اعتذر إليه ، وإن اعتذر إليه قبل عذره.

قال سيدي أبو الحسن : ففهمت عند ذلك معنى قوله تعالى : “وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ” ! ([1])


([1]) طبقات الإمام الشعراني ,  تفسير الثعالبي (الجواهر الحسان في تفسير القرآن) 1-3 ج3 لأبي زيد عبد الرحمن/الثعالبي ص 404 ,  المعزى في مناقب سيدي أبي يعزى لأبي العباس أحمد بن أبي القاسم/التادلي ص 269

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.