الرئيسية / الحبيب المصطفى / عطر المجالس بالصلاة على النبى / أحاديث فى فضل الصلاة علي النيي صلى الله عليه وسلم

أحاديث فى فضل الصلاة علي النيي صلى الله عليه وسلم

قد وردت أحاديث كثيرة في فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ومن ذلك :

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” من صلى علي واحدة صلى الله بها عليه عشراً”([1])
  • وقال صلى الله عليه وسلم : ” ما من صلى علي حين يصبح عشراً وحين يمسي عشراً أدركته شفاعتي يوم القيامة”([2])  .
  • وقال صلى الله عليه وسلم : ” من صلى علي صلاة واحدة صلى الله عليه عشر صلوات وحط عنه عشر خطيئات”([3]).
  • وقال صلى الله عليه وسلم  : ” صلوا علي فإنها زكاة لكم وسلوا الله لي الوسيلة فإنها درجة في أعلى الجنة ولا ينالها إلا رجل وأرجو أن أكون أنا هو” ([4])
  • وقال صلى الله عليه وسلم : ”  أولى الناس بي يوم القيامة أكثرهم علي صلاة”([5])
  • عن الطفيل بن أبي كعب عن أبيه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرج في جوف الليل فيقول: جاءت الراجفة تتبعها الرادفة جاء الموت بما فيه، فقال أبي: يا رسول الله إني أصلي من الليل أفأجعل لك ثلث صلاتي؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : الشطر، قال: أفأجعل لك شطر صلاتي؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : الثلثان، قال: أفأجعل لك صلاتي كلها؟ قال: إذن يغفر لك الله ذنبك كله”([6]).
  • عن عبد الله بن أبي طلحة عن أبيه رضي الله عنهما:” أن رسول الله صلى الله عليه وسلم جاء ذات يوم والسرور يرى في وجهه فقالوا: يا رسول الله إنا لنرى السرور في وجهك، فقال: إنه أتاني الملك فقال: يا محمد أما يرضيك أن ربك عز وجل يقول: إنه لا يصلي عليك أحد من أمتك إلا صليت عليه عشراً ولا يسلم عليك أحد من أمتك إلا سلمت عليه عشراً ؟ قال: بلى” ([7]).
  • عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال: (الدعاء موقوف بين السماء والأرض لا يصعد منه شيء حتى تصلي على نبيك) ([8]).
  • وقال صلى الله عليه وسلم :” رأيت رجلاً من أمتي يرعد على الصراط كما ترعد السعفة فجاءته صلاته علي فسكنت رعدته” ([9]).
  • وقال صلى الله عليه وسلم: ” من أكثر الصلاة علي كان في ظل العرش”([10])
  • وقال صلى الله عليه وسلم : “أكثروا الصلاة علي في يوم الجمعة وليلة الجمعة فمن فعل ذلك كنت له شهيداً أو شافعاً يوم القيامة”([11])
  • وقال صلى الله عليه وسلم: ” اكثروا علي من الصلاة في كل يوم جمعة فإن صلاة أمتي تعرض علي في كل يوم جمعة فمن كان أكثرهم علي صلاة كان أقربهم مني منزلة”([12]).
  • وقال صلى الله عليه وسلم : ” رأيت البارحة عجبًا رجل من أمتى يزحف على الصراط مرة ويحبو مرة ويخر مرة ويتعلق مرة , فجاءته صلاته على فأخذت بيده فأقامته على الصراط حتى جاوزه ” ([13])
  • وقال صلى الله عليه وسلم : ” من صلى على فى كتاب لم تزل الملائكة تستغفر له ما بقى اسمى فى هذا الكتاب “([14]) .
  • وقال صلى الله عليه وسلم : ” من سره أن يلقى الله تعالى وهو عنه راض فليكثر من الصلاة على ([15])
  • وقال صلى الله عليه وسلم :  ” ليردن على الحوض على أقوام لا أعرفهم إلا بكثرة الصلاة على “([16])
  • وقال صلى الله عليه وسلم : ” إن أنجاكم يوم القيامة من أهوالها أكثركم على صلاة فى دار الدنيا ” ([17])
  • وقال صلى الله عليه وسلم : ” إنَّ مِن أفضَلِ أيَّامِكُم الجُمُعَة، فَأكثِرُوا عَلَيَّ مِنَ الصَّلاة فيه، فَإنَّ صَلاَتَكُم مَعرُوضَةٌ عَلَي ” قال: قالوا: يا رسول الله وكَيفَ تُعرَضُ صَلاَتُنَا عَلَيكَ وَقد أرَمتَ – صرت رميماً؟ قال: يقولُ بَلِيت، قال:” إنَّ الله حَرَّمَ عَلَى الأرضِ أجسَادَ الأنبِيَاءِ ” ([18])
  • وقال صلى الله عليه وسلم : ” إن لله ملائكة خلقوا من النور لا يهبطون إلا ليلة الجمعة ويوم الجمعة بأيديهم أقلام من ذهب وقراطيس من نور لا يكتبون إلا الصلاة على النبى صلى الله عليه وسلم” ([19]) .
  • وقال صلى الله عليه وسلم : ” البخيل الذى ذكرت عنده فلم يصل على “([20])
  • وقال صلى الله عليه وسلم: “من ذكرت عمده فلم يصل على أخطأ طريق الجنة “([21])
  • وقال صلى الله عليه وسلم : ”  رغم أنف رجل ذُكرت عنده فلم يصلّ عليّ([22])  
  •  وقال صلى الله عليه وسلم : ” ما جلس قوم مجلسا لم يذكروا الله فيه ولم يصلوا على نبيه محمد صلى الله عليه وسلم إلا كان عليهم حسرة يوم القيامة ” ([23])  
  • وقال صلى الله عليه وسلم : ” ما جلس قوم مجلسًا ثم تفرقوا على غير صلاة على النبى صلى الله عليه وسلم  إلا وتفرقوا على أنتن من ريح الجيفة “([24])
  • عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما قال: ” من صلى على رسول الله صلى الله عليه وسلم وملائكته صلاة صلى الله عليه وملائكته بها سبعين صلاة فليقل عبد من ذلك أو ليكثر”([25]).
  • وعند الصلاة على النبى صلى الله عليه وسلم  يجب الإتيان بلفظ السيادة قبل اسمه صلى الله عليه وسلم وهذا من الأدب فى حقه , وقد صرح علماؤنا بحرمة ندائه أو ذكر اسمه مفردًا لقوله تعالى : ” لا تجعلوا دعاء الرسول بينكم كدعاء بعضكم بعضا ” ([26]) , ولقوله صلى الله عليه وسلم : ” أنا سيد ولد آدم ولا فخر “([27])

([1]) رواه مسلم وأبو داود والترمذي

([2]) رواه الطبراني بسند جيد

([3]) رواه أحمد .

([4]) رواه أحمد والبزار من طريق مجاهد.

([5]) تفرد به الترمذي وقال حديث حسن غريب.

([6]) رواه الترمذي.

([7]) رواه أحمد والنسائي.

([8]) رواه الترمذي.

([9]) رواه الطبراني من حديث الرؤيا.

([10]) أخرجه الديلمى مرفوعا .

([11]) رواه البيهقي في الشعب.

([12]) رواه البيهقي بسند حسن

([13]) أروده أبو نعيم فى تاريخ أصفهان ( 2 / 322 )

([14]) أورده الهيثمى فى مجمع الزوائد ( 1 / 136 )

([15]) ( كنز العمال 2149 )

([16]) أورده القاضى عياض فى الشفا (  2/ 176 )

([17]) أورده السيوطى فى الدر المنثور ( 5 / 219 )

([18]) رواه أبو داود بإسناد صحيح .

([19])أورده المتقى الهندى فى كنز العمال ( 2238 ) .

([20])الترمذى ( 2546 ) وأحمد ( 1 / 201 ).

([21]) ابن أبى شيبة ( 11 / 508 ) الهيثمى فى مجمع الزوائد ( 1 / 137 )

([22]) رواه الترمذي

[23]) الترمذى ( 3380 ) وأحمد فى مسنده ( 2 / 432 ) .

([24])أورده الحاكم فى مستدركه ( 1 / 492 ) .

([25]) رواه أحمد

([26]) النور : 63

([27]) مسلم 3 / 2278 , والترمذى 3148

حمل كتاب ( كتاب روض المحبين فى الصلاة على سيد العالمين )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.