الرئيسية / الرد على الخوارج / أقوال الأئمة فى ذم الوهابية / الشيخ صالح الجعفرى وقوله في الوهابية

الشيخ صالح الجعفرى وقوله في الوهابية

الشيخ صالح الجعفرى وقوله في الوهابية

يحذر شيخنا الشيخ صالح الجعفرى من الوهابية ومن صحبتهم أشد التحذير، فيقول فى “الإلهام النافع”:

“ومن الوبال على المريد انتماؤه للمدَّعين ممن يدّعون الاجتهاد، وينكرون على الأئمة رضوان الله تعالى عليهم، وهم لا يعرفون القرآن ولا الحديث ولا علم الأصول، فهم فتنة بين المسلمين، وهم أضر على المريد السالك من المعاصى.
ومن العجب أن حالهم لا يعجب أحدًا إلا الجهال، وشَرَكهم لا يصطاد إلا الجهال كما قال الشاعر: إن الطيور على أشكالها تقع.
ومن علاماتهم غبرة على وجوههم، وأنهم من أهل الوجهين، وبخلهم إلا على من يوافق قولهم، وكثرة كلامهم بغير ذكر الله تعالى، وإظهار الحماقة عند الحديث معهم، واحتقارهم لمن دونهم ولو كان أعلم وأشرف، وكثرة غفلتهم عن ذكر الله تعالى، وكثرة الرياء، واعتناؤهم بكل ما يراه الناس، وبغضهم للصوفية، وإنكارهم عليهم، وإنكار كرامات الأولياء، واتخاذهم قولهم مهنة للعيش، وعجزهم عند المناظرة مع أى عالم، واحتقار جميع المسلمين وتضليلهم وتسفيه آرائهم

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.