الرئيسية / طريق العارفين / قصص وعبر / من أحوال أهل الخطـوة

من أحوال أهل الخطـوة

يقول الإمام النووى : قصدت بيت المقدس فأضللت طريقى , فإذا بامرأة أقبلت إلى , فقلت لها : يا غريبة ! أنت ضالَّة ؟

قالت : كيف يكون غريبا من يعرفه ؟ وكيف يكون ضالاً من يحبه ؟

ثم قالت : خذ رأس عصاى , وتقدم بين يدى مشياً .

فأخذت رأس عصاها ومشيت بين يديها , سبعة أقدام , أقل أو أكثر .
فإذا أنا فى مسجد بيت المقدس , فدلكتُ عينى , قلت : لعلَّ هذا غلط منى  .
فقالت : يا هذا ! سيرك سير الزاهدين , وسيرى سير العارفين ,فالزاهدُ يسير , والعارف يطير , وأنَّى يلحق السيَّار الطيَّار ؟ ثم غابت فلم أرها بعدها  ([1])

([1])حالة أهل الحقيقة مع الله للإمام الرفاعى ,  نزهة المجالس ومنتخب النفائس 1/2 الصفوري/عبد الرحمن بن عبد السلام ,   تفسير روح البيان المجلد الثالث .

تحميل كتاب قطوف من بستان الصالحين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.