سيدى العارف بالله الشيخ شعلان حسن

ضريحه : بمنطقة العوامية بالاقصر.

نسبه : هو سيدى شعلان حسن على وينتهى نسبه الشريف الى العباس بن عبد المطلب عم الرسول صلى الله عليه وسلم.

ولد رضى الله عنه في عام 1902، بقرية العوامية بالأقصر.

أتم حفظ القرآن الكريم بمسجد السيد يوسف الحجاجي على يد الشيخ عبد الرحيم الحجاجي، الذي أخبره بأنه سيكون له شأن عظيم.

سلك طريق التصوف في عمر 19 عام.

ويقال إنه جاء شيخ كبير من العراق إلى الشيخ الطيب بغرب الأقصر وأبلغه أن يوصل رسالة إلى الشيخ شعلان وهو لا يعرفه، والرسالة “أنه سيكون لشعلان شأن عظيم”.

كما اشتهر بعلاج الناس بالقرآن الكريم وكانت له طريقة مميزة في العلاج.

ومن كراماته أنه أثناء وفاته وكان قد جاوز 93 عاما، كان لا يتذكر أي شيء سوى القرآن. وتوفي عند قراءته الآية “رجال لا تلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكر الله”.

توفى فى عام 1996 وظهرت علامات وكرامات له في أكثر من مكان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Sahifa Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.