الحب بحران

الحب بحران

الحب .. بحران :

بحر الحاء .. وفيه يسبح العوام .. وهو :” مِلح أُجاج ” ..

وبحر الباء .. وفيه يسبح الخواص .. وهو :” عذب فرات ” ..

لو نزل العوام بحر الخواص لهلكوا جميعا .. :” فإذا نزل بساحتهم فساء صباح المُنذَرِين ” ..

ولو نزل الخواص بحر العوام .. لما تطهروا منه .. كالجُنُب لا يَطهُر بالوضوء .. إلا لحرمة الوقت ثم يُعيد ويعود ..

لأن بحر الخواص عميق .. ومع وجود الدُرر فيه .. إلا أن الحيتان فيه تلتقم .. والجُرح فيه لا يلتئم .. ومهما تسبح لا تنعم .. فأعلاه ماء .. وأسفله نار .. من نزله كان بين أعلاه وأسفله .. وحتما ولابد .. من نار تلظي تدركه .. وجنة مأوي تُنقذه .. ويد الكريم تحمله ..

الحب الذي أتكلم عنه .. هو سر بين حقيقة وسراب .. بين رب وتراب .. فيه نعيم وعذاب .. حين تجد طعم العسل ولم تذقه .. حين تجد عذاب النار ولم تمسسك ..حين تجد نومك يقظة .. حين تبكي دون دموع .. وتُبصر في الظلام الحالك دون شموع .. حين تسمع منادي الحق منك دون صوت .. وتسعي على بساط الأنس دون مشي .. حين تدرك .. حين تعقل .. حين تفهم .. حين ترى .. حين تسمع .. حين تعلم .. حين تعمل ..

حين تنكشف الحقائق .. حين تندهش القلوب .. حين تذهل العقول .. حين تنجلي المعاني .. حين تُسكَب الخواطر .. حين تجلو مرآة القلب .. حينها .. أنت مُحب ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.