الرئيسية / التصوف / حكم وتوجيهات لأئمة التصوف / من مواعظ سيدي عبدالقادر الجيلاني رحمه الله

من مواعظ سيدي عبدالقادر الجيلاني رحمه الله

من مواعظ سيدى عبدالقادر الجيلانى رحمه الله

  • يا مسكين، دع عنك الكلام فيما لا ينفعك، اترك التعصّب في المذهب، واشتغل بشيء ينفعك في الدنيا والآخرة.
  • ومن حكمه أيضا: يا غلام، لا تغترّ بعمل، فإن الأعمال بخواتيمها، عليك بسؤال الحق عز وجل أن يصلح خاتمتك ويقبضك على أحب الأعمال إليه.
  • وقال أيضا: يا غلام، استهانتك بأولياء الله عز وجل من قلة معرفتك بالله عز وجل.
  • إذا أردت أن تصحب أحدا في الله عز وجل……، فأسبغ الوضوء عند سكون الهمم ونوم العيون، ثم أقبل على صلاتك تفتح باب الصلاة بطُهورك، وباب ربِّك بصلاتك. ثم اسأله بعد فراغك: من أصحب؟ من الدليل؟ من المخبر عنك؟ من المفرِّدُ؟ من الخليفة؟ من النائب؟ هو كريم لا يخيِّبُ ظنَّك. لا شك يُلهم قلبك، يوحي إلى سرِّك، يفتح الأبواب، يضيء لك الطريق. من طلب وجدَّ وجد”.
  • يا غلام كن مع الله صامتاً عند مجيء قدره وفعله حتى ترى منه ألطافاً كثيرة أما سمعت بغلام جالينوس الحكيم ؟ كيف تخارس وتباله وتساكت حتى حفظ كل علم عنده ، حكمة الله عز وجل لا تجيء الى قلبك من كثرة هذيانك ومنازعتك له واعتراضك عليه .

اللهم ارزقنا الموافقة وترك المنازعة .

و ( آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار ) .

  • يا غلام، لا تغترّ بعمل، فإن الأعمال بخواتيمها، عليك بسؤال الحق عز وجل أن يصلح خاتمتك ويقبضك على أحب الأعمال إليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.