الرئيسية / طريق العارفين / قصص وعبر / قصة الامام مالك بن دينار مع الرجل المخمور

قصة الامام مالك بن دينار مع الرجل المخمور

كان الخمر يتساقط من شفتيه وهو يقول (الله الله) فلما رآه الإمام مالك أخذ يغسل فم الشاب بالماء ويطيبه إكرامآ للفظ الجلالة ثم ذهب لبيته وبينما هو نائم جاءه ملك فى رؤيا فى المنام قائلا له: (يامالك طهَّرْت فمه من أجلنا فطهرنا قلبه من أجلك) فقام الإمام ليصلى الفجر فوجدالشاب الذي كان مخمورا يصلى ويبكى بشدة فى المسجد ويستغفر ربه فتعجب الإمام وقال له: كيف ذلك أيها الشاب؟ فقال له الشاب يا إمام (إن الذي هدانى قد أخبرك بحالى) … إنها لغة القلوب لأنها قلوب كانت ترى بنور الله كما قال القائل عنهم :

قلوب العارفين لها عيون

ترى ما لا يراه الناظرين

وأجنحة تطير بغير ريش

إلى ملكوت رب العالمين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.