الرئيسية / واحة الذاكرين / العلاج الروحانى لمن فى دنياه يعانى / حِزبُ التَحصين لِسيِّدي أبى الحسن الشَاذِليِّ رحمه الله

حِزبُ التَحصين لِسيِّدي أبى الحسن الشَاذِليِّ رحمه الله

﴿ أعوذُ بِاللهِ من الشَيطانِ الرَجيم ﴾
﴿ بِسمِ اللهِ الرَحمَنِ الرَحيم ﴾

اللَّهُمَّ بِتَلأَلُؤِ نُوْرِ بَهَاءِ حُجِبِ عَرْشُكِ مِنْ أَعْدَائِي إحََْتَجَبتُ ، وَبِسَطوَةِ جَبَّرُوْتِكَ مِمَن يَكِيدُوْنِي اِسْتَتَرتُ ، وَبِطَوْلِ حَوْلِ شّدِيدِ قُوَّتِكَ مِن كُلِّ سُلطَانٍ تَحَصَنْتُ ، و َبِدَيمُوْمِ قَيُوْمِ دّوَامِ أبَديَتِكَ مِن كُلِّ شّيطَانٍ اِسْتَعَذْت ، وَبِمَكْنُوْنِ الْسِرِمِن سِرِكَ مِن كُلِّ هّمٍ وَغّمٍ تَخَلَصتُ ، يَاحَامِلُ الْعَرْشَ عَن حَمَلَةِ الْعَرْشِ ، يَاشَدِيدَ الْبَطْشَ ، يَاحَابِسَ الْوَحْشَ ، اِحبِسِ عَنا مَن ظَلَمَنا وَاِغْلِبِ مَن غَلَبَنا ، كَتَبَ اللَّهُ لَأَغْلِبَنَّ أَنَا وَرُسُلِي
(إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزيزٌِ ) (٣)
اللهمَ إني أسألكَ بِسر الذاتِ و بذاتِ السِّر .
هُو أنت ، و أنت هو ، لا إلهَ إلا أنتَ .
إحتجبتُ بنورِ الله ، و بنورِ عرشِ الله
و بكلِ إسمٍ لله ، من عَدوّي و عَدو الله ،
و من شرِ كُلِ خَلق الله ،
بمائةِ ألفِ ألفِ لاحولَ ولا قُوةَ إلا بِالله .
خَتمتُ عَلى نَفسي ودِيني وأهلي وَمَالي وَ وَلدي وجَميعِ ماأعطاني رَبي بِخاتَمِ اللهِ القُدوّس المَنيع الذي خَتَم بهِ أقطارَ السَمواتِ وَالارض .
(حَسْبُنَا اللّهُ وَنِعْمَ الوكيل ) (٣)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.